― رفاه سحاب.

د. أروى خميّس كاتبة قصص الأطفال أو العرّابة التي نسجت لي رداءً من حرف في الوقت الذي كانت فيه الحياة من حولي جافة. وجهزّت لي عربة وحصان ليحملاني إلى كرنفال لغة تعرفت فيه على كتب الأطفال والرواية والنص وجرّبت فيه اللعب بالكلمات واستمتعتُ فيه بتذوق حميمية الكاتب مع لغته.

لم أنتبه للوقت منذ أن وصلت ولم أفقد حذاءًا في طريق العودة. لأني لم أعد.. مكثت في هذا العالم الساحر وبقيت أبلة أروى هي عرّابتي الأدبية التي تحيك لي الدهشة على هيئة كتاب أو نص أدبي وتفتح لي المزيد من الأبواب السحرية لعوالم أنيقة ومُحمسة ومفعمة بالحياة والحُب والجمال.

أبلة أروى من أجمل ما أهدتني الحياة.. سأظل ممتنة لحُبها ودعمها وتعليمها ولمنزلها الكريم الذي صنعتُ  فيه الكثير من الذكريات الجميلة..سأظل شاكرة لكل كُتبها التي أستعرتها من مكتبتها ولكل كُتبها التي أهدتني اياها. وحتى أشارككم قليلاً من سحرِ عالم قصص الأطفال الذي فتحت لي بابه أبلة أروى، طلبت منها أن تُجيب عن هذه الخمسة الأسئلة فوافقت مشكورة وهذه اجاباتها.

١- لماذا تكتبي للأطفال؟

لست أدري، لم أدخل هذا العالم لأن لدي أهدافا تربوية أود تحقيقها، بل لأن عالما كعالم أليس كان يناديني، في قصص الأطفال يمكنني أن أطلق خيالي إلى أقصى درجاته وأن أستخدم لغة بسيطة، ثم أجد هؤلاء الصغار يفهمون ما أقول تماما، تبعا لهذه النظرة فأنا لا أضع الهدف التربوي كمطلب ملح، الأهداف الفنية ، والمعاني الإنسانية، الجمال وسحر اللغة والفكرة يحيطون بي وأنا أكتب لا أحدد عمرا معينا وأنا أكتب..أكتب فقط ثم عمليات التحرير المختلفة تضع السياق في قالب يناسب عمرا ما.

٢- يتواصل اليوم الكُتاب مع قُراء كُتبهم عبر شبكات التواصل الاجتماعي ويحصلون من خلالها على التغذية الرجعية، ما أفضل طريقة تواصل لكاتب قصص الأطفال؟

واصلي مع جمهوري صعب..عبر أمهاتهم، مدرساتهم، نواديهم، ووجها لوجه حين أقوم بقراءة في مناسبة أو محفل به أطفال، لا أزعم أن هذا كافي، ولكن كل من يكتب للأطفال يعلم أنه لابد من وسيط بينه وبينهم.

٣-هل يطمح كاتب قصص الأطفال أن تُقرأ قصصه من قبل الكبار أيضًا؟

أجل، أعلم تماما أن كتبي لا تكتب للأطفال فقط، نصف جمهوري من الكبار سواء كانوا تربويين او لهم علاقة بالمؤسسات التربوية ونوادي الأطفال، أمهات، وأخيرا فتيات يقدرن اللغة والفن وقيمة الجمع بين الكلمة والرسم.

٤-ما هي اهم صفة يجب ان يتحلى به كاتب قصص الاطفال؟ أو ما هو السر الذي يُميز كاتب قصص الأطفال الجيد عن غيره؟

لا أستطيع أن أختزل شيئا واحدا وأهم من غيره يميز كاتب قصص الأطفال، هناك من تميزه روحه المرحة في كتابته ودعابته العالية، آخر يتميز بأنه فنان أيضا ويعبر لغة ورسما ، ثالثة تميزها مواضيعها والطريقة الابداعية في معالجتها، آخر يميز كتاباته العمق الخفي والمعاني الفلسفية، لا اتحدث عن الكتاب والكاتبات العرب فقط بل بشكل عام.. المهم ان لا يكون الكاتب مملا ناصحا يظن أنه الاكبر والأذكى.

٥-ما أجمل ما منحته الكتابة للأطفال لحياتك؟

منحتني عالما ولغة وأفكارا تشبهني جدا ، أعبر عنها وتعبر عني.. منحتني مكانا حميما على مقاسي تماما.

– رفاه سحاب

لمتابعة المقال في موقع رفاه سحاب:
http://rafahsahab.com/عرّابة-أدب-الأطفال-في-قلبي/

 

كن أول من يعرف عن إطلاق كتبنا